الرئيسية / أخبار وتقارير / بيانات / المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تدين الهجوم الإرهابي على دور العبادة في مصر

المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر تدين الهجوم الإرهابي على دور العبادة في مصر

أدانت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة مارمينا في منطقة حلوان جنوب القاهرة ، ما أدى إلى سقوط بعض القتلى وعدد من الجرحى المدنيين والضحايا الأبرياء.

وعبرت الأمانة في بيان إعلامي صادر من مقرها في الرياض عن استنكارها الشديد لاستهداف دور العبادة أيا كانت والذي يتنافى مع القيم الدينية والإنسانية والمبادئ الأخلاقية وتعاليم الديانات السماوية، وكذلك الاتفاقيات الدولية وفي مقدمتها اتفاقيات القانون الدولي الإنساني خاصة تلك التي تخص “المقدسات ودور العبادة” .

وأكدت “الأمانة” أن الاعتداء على دور العبادة هو استفزاز للمشاعر الدينية والإنسانية، واستهداف مباشر للمدنيين الأبرياء، مشيرة في بيانها إلى أن آفة الإرهاب تتطلب تظافر ومواجهة الدول وتكثيف الجهود الدولية وتنسيق العمل على جميع المستويات لمحاربتها بكل أشكالها ومختلف مصادرها ووسائلها.

وفي ذات السياق ، رفعت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر ومكوناتها من الجمعيات الوطنية تعازيها للقيادة المصرية والشعب المصري الوفي ولذوي الشهداء والأبرياء ولكل عَائِلات الضحايا الذين ذهبت أرواحهم إثر هذه الهجمات الإرهابية التي تهدف إلى المساس بالأمن والاستقرار وإشاعة الفوضى في المنطقة العربية بشكل عام ، وزرع بذور الفتنة بين أتباع الأديان من قبل شرذمة خارجة عن الدين والأخلاق .

كما قدمت الأمانة تعازيها لعضو المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (الهلال الأحمر المصري) الذي يقوم بجهود جبارة وحضور إنساني متميز في الأماكن التي تستلزم منه ذلك؛ لتلبية نداءات المصابين والجرحى ، مثمنة جهود جميع الجهات الإسعافية والإنسانية وكافة الكوادر الإغاثية من عاملين أو متطوعين سخروا أنفسهم للتخفيف من هذا المصاب الذي لن يزيد الشعب المصري بكافة أطيافه سوى تماسكًا ووحدة.

تنويه : المقالات المنشورة باسم أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر المنظمة

عن التحرير

شاهد أيضاً

التويجري : مواجهة العنف الجنسي أثناء النزاعات بمساءلة الجناة

أكد أمين عام المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الدكتور صالح بن حمد التويجري، أن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.