الرئيسية / آراء ومقالات / مؤتمر الابداع التقني بالبحرين يبحث تفعيل استخدام التقنية في خدمة الإنسانية بحضور (400) مختص

مؤتمر الابداع التقني بالبحرين يبحث تفعيل استخدام التقنية في خدمة الإنسانية بحضور (400) مختص

شاركت فيه “آركو” ، وطالب باستخدام التحول الرقمي في تعليم ذوي الإعاقة

أنهت المنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو) مشاركتها في الدورة الثالثة من مؤتمر ومعرض الإبداع التقني في العمل الخيري 2018 التي استضافتها البحرين خلال يومي 28 و29 من أكتوبر تحت شعار “تطويع التقنية لخدمة الإنسانية” وذلك بفندق الخليج برعاية وزير العمل والتنمية الاجتماعية السيد جميل بن محمد علي حميدان. وجاءت مشاركة المنظمة في سياق التنسيق المستمر بين المنظمة وهيئتها العامة ولجانها التنفيذية والدستورية لاستثمار التقنية المعلوماتية والتكنولوجية وتطويعها لصالح العمل الإنساني والإغاثي بهدف رفع كفاءة العاملين في تلك المجالات  ، والاهتمام بتكنولوجيا المعلومات كأحد أهم روافد التنمية الإنسانية التي تعزز وتخدم بيئة العمل الإنساني بأنسب الطرق .

وحظي المؤتمر في نسخته الثالثة بمشاركات دولية على خلفية الأصداء التي اكتسبها مؤتمر الإبداع التقني في أرجاء الوطن العربي، وجذبه لأفضل المبادرات والممارسات العربية في المجال الخيري والإنساني، والحضور اللافت بمشاركة حوالي 400 شخصية من قادة وخبراء ومختصين دوليين وعدد كبير من المهتمين والفاعلين في العمل الخيري والمسؤولية الاجتماعية والذين يمثلون أكثر من 200 جهة خيرية.

حيث استعرض مختصون في العمل الخيري والمسؤولية الاجتماعية بحضور ممثل المنظمة ومستشارها التقني في الدورة الدكتور عبدالرزاق محمد نور أمان آليات تفعيل استخدام التقنية في خدمة العمل الإنساني والخيري. بالإضافة إلى محاوره حول تطويع التقنية في تطور الأوقاف الخيرية لخدمتها واستثمارها بالشكل الأمثل، والتقنية في خدمة ودعم النشاطات الإنسانية والخيرية بمختلف صورها، ومناقشته عدة محاور وورش متنوعة لاكتشاف المستجدات التقنية، والتوجهات العالمية في الاستثمار والاستدامة المالية للعمل الإنساني، وتكنولوجيا سلسلة الكتل Blockchain ، ومختبرات الابتكار الاجتماعي في العمل الخيري، ودور التقنية في تحدي الإعاقة إضافة إلى محاور تتعلق بتقنيات الإعلام الذكي والمشاركة الإلكترونية. 

جلسات المؤتمر

ركزت جلسات المؤتمر على خدمة القطاعات الأهلية والإنسانية والخيرية المختلفة، ومنها قطاع الإعاقة، وبحثت قضايا هامة مثل: الاستدامة المالية في العمل الإنساني، التطور التكنولوجي لتطوير العمليات وترشيد الإنفاق. ففي جلسة اليوم الأول بعنوان “البعد الجديد في الاستثمار والاستدامة المالية للعمل الإنساني” تحدث المشاركون عن مستقبل الوقف من خلال تكنولوجيا سلسلة الكتل والقيمة الفريدة في التمويل التشاركي للجهات المانحة والمؤسسات الخيرية، والنهوض بالعمل الخيري وقياس سلوك التبرع الإلكتروني. 

وتضمنت جلسة أفضل الممارسات والاستراتيجيات مواضيع أفضل المنهجيات في إدارة المشاريع التقنية للقطاع الخيري، مستجدات حوكمة التقنيات في العمل الانساني، مقومات الإنتاج الفني الاحترافي في العمل الخيري، حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذكية للمنظمات غير الحكومية،  وركزت جلسة تقنيات الإعلام والاتصال في اليوم الثاني للمؤتمر، على توظيف خاصية التصوير 360 درجة و3D  في التسويق للعمل الخيري من خلال نظارة VR، وأهمية مركز الاتصال للجهات الخيرية، والتأثير الاجتماعي وتسخيره للعمل التطوعي، وتطبيقات انترنت الأشياء في القطاع الخيري ، وناقش المختصون في جلسة التقنية والابتكار في تحدث الإعاقة عدة مواضيع عن تفعيل المواطنة الرقمية لزيادة الإبداع التقني لذوي الإعاقة،  الوصول للمنصات التعليمية مفتوحة المصدر MOOCS  لذوي الاعاقة بالتعليم الجامعي،  مشروع المجلس العربي للطفولة والتنمية واستخدام التكنولوجيا المساندة لدمج الطفل العربي ذي الإعاقة في التعليم والمجتمع، واشتملت جلسة وسائل نشر ثقافة الخبر على مواضيع استخدام منهجية إنتاج البرمجيات مفتوحة المصدر لتطوير التطبيقات الدعوية، استخدام تقنية التعرف على الصوت في تعليم تلاوة القرآن الكريم وتسميع آياته، تقنية التثقيف في العمل الإنساني، محركات بحث موقع الدرر السنية ودورها في تيسير الوصول للعلوم الشرعية.

وبحث جلسة التكنولوجيا الجديدة في معالجة الإعاقات الفريدة أفضل الممارسات في استغلال التقنيات المرئية والأدوات التقنية لتسريع الاستجابة الفكرية ، التكنولوجيا الحسية ودعم الأشخاص ذوي الاعاقة، التحول الرقمي في تقديم خدمات الرعاية والتعليم لذوي الإعاقة، فعالية استخدام تقنية الهالوجرام لتنمية الانتباه لدي الأطفال المصابين بالشلل الدماغي. كما انطلقت على هامش المؤتمر عدة ورش عمل منها ورشة تصوير العمل الإنساني، والعلاج بالترفيه في العمل الإنساني.

يذكر أن مؤتمر الابداع التقني في العمل الخيري هو المؤتمر السنوي الرائد، والذي يترقبه رواد العمل الخيري في المنطقة العربية والكثير من المنظمات والنشطاء حول العالم، ويتناول مجالات التطوير الجذري في شتى ميادين العمل الخيري، ويتبنى الحلول الإبداعية ويبرز الأفكار والابتكارات التقنية المعدة خصيصاً لصالح الكيانات والمشاريع الخيرية المختلفة، ويتبنى المؤتمر كل ما يعزز فرص الوصول للحلول الإبداعية في بيئة العمل الخيري وكل ما يسهل من مهام العاملين فيه، ويبرز الأفكار والابتكارات التقنية المعدة لدعم قطاع العمل الخيري والإنساني، ويهدف إلى تحقيق إنجازات غير مسبوقة وطفرات نوعية في هذا القطاع توازي الرؤية الطموحة والجهد الذي يبذل بلا توقف لتحقيق نهضة إنسانية ومجتمعية حقيقية وشاملة، ودفع مؤسسات العمل الخيري والتطوعي والإنساني إلى تحقيق قفزات كبيرة في جوانب المعرفة وغيرها من الجوانب التي يمكنها الاستفادة من التقنية والتكنولوجيا المتطورة من أجل تحسين منتجات بيئة العمل الخيري والإنساني. وفي كل عام يتبنى المؤتمر محاور متنوعة تتجدّد كل مرة ولكنها تركز على دور التقنية في تعزيز الأداء، ليفتح نافذة لعرض قصص النجاح، وتعزيز التعاون والحوار البناء سعياً لخلق قاعدة للشراكة الإبداعية من أجل تطوير القطاع الثالث “المؤسسات والجمعيات الخيرية”.

تنويه : المقالات المنشورة باسم أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر المنظمة

عن التحرير

شاهد أيضاً

العمل التطوعي سلوك إنساني محفوف بالمخاطر

بقلم: جورج كتاني أمين عام الصليب الأحمر اللبناني لقد انتخب رئيس جديد للاتحاد الدولي لجمعيات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.


برعاية DZSecurity للاستضافة المحمية