الرئيسية / أخبار وتقارير / أمطار غزيرة وسيول وفيضانات بالسودان واستجابة انسانية من الهلال الأحمر السوداني وبعض الشركاء

أمطار غزيرة وسيول وفيضانات بالسودان واستجابة انسانية من الهلال الأحمر السوداني وبعض الشركاء

متابعة : نوال حسن (الخرطوم)

أدت الأمطارالغزيرة والسيول والفيضانات التي اجتاحت عدد 13 ولاية من ولايات السودان ،أدت إلى خسائر وأضرار بالغة تمثلت في وفاة 54 شخص ، 59 اصابة، تأثر عدد 193,770 شخص ،انهيار كثير من المنازل والمرافق العامة مثل المدارس إلى جانب نفوق العديد من الحيوانات وفقدان الممتلكات وغمر المزارع بالمياه.

هذاوقد شرعت جمعية الهلال الاحمر السوداني وعبر فروعها بولايات السودان المختلفة في حشد عدد كبير من المتطوعين بالولايات المتأثرة لتقديم المساعدات العاجلة للمتأثرين ، شملت إخلاء المصابين، تقديم خدمات الاسعافات الاولية، عمل التروس، توزيع مساعدات اغاثية، عمل مسوحات ميدانية للمناطق المتأثرة وذلك لتقدير الاحتياجات العاجلة، إلى جانب قيام الجمعية بنشرمتطوعيها بكل المناطق التي تعرضت للسيول والفيضانات وذلك للتثقيف الصحي ورفع وعي المجتمع بالكارثة والتقليل من آثارها وعمل الاحتياطات اللازمة.كما اجرت سلسلة من التقييمات الاولية السريعة في الولايات المتأثرة مع مفوضية العون الانساني والدفاع المدني.

كذلك قامت بتكوين غرفة طوارئ على مستوى الرئاسة وفروعها بالولايات لمتابعة ارتفاع مناسيب النيل والاضرار التي تحدثها الامطار والسيول وتلقي تقارير يومية عنها ورصد المعلومات والتجهيزات المطلوبة تحسبا ًلأي طارئ الى جانب الاتصال بفروع الجمعية بصفة مستمرة لرصد الخسائر ومن ثم الاستجابة لمقابلة الاحتياجات العاجلة ما امكن.

من جهتها واستجابة للوضع الطارئ بمحلية ام رمتة بولاية النيل الابيض، قامت الجمعية بالتعاون مع شركائها استجابة بتوزيع مواد ايواء وناموسيات مشبعة وادوات طبخ لعدد 500 أسرة متأثرة بالسيول والأمطار بقرى الشاطئ الشرقية والغربية والشكير والعشرة ودراج وذلك بالتعاون مع المفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة .تم نقل المواد من مدينة ود الزاكي بمحلية القطينة عبر جسر جوي بالطائرات العمودية ،وذلك بالتعاون مع القوات المسلحة. وكانت الجمعية قد وزعت مواد ايواء لعدد الف اسرة ايضاً بالتعاون مع مفوضية الامم المتحدة للاجئين بمحليتي السلام والجبلين.

اما في ولاية كسلا قامت الجمعية بتوزيع مشمعات ومواد غذائية لعدد 711 أسرة بولاية كسلا بلغت 611 مشمع بالتعاون مع مفوضية العون الانساني، 100 مشمع بالتعاون مع منظمة ارهيت، 211 سلة غذاء بالتعاون مع الغرفة التجارية و500 سلة مواد غذائية بالتعاون مع منظمة تلاويت و730 ناموسية بالتعاون مع وزارة الصحة الولائية.

كما تم تقديم مواد اغاثية لعدد من المتأثرين بولاية الجزيرة بلغت 400 مشمع و24 خيمة بالتعاون مع حكومة الولاية.

كما قامت الجمعية عبر فرعها بولاية البحر الاحمر بتوزيع مواد ايواء للمتأثرين من فيضان خور بركة جنوب طوكر مناطق المرافيت، ودلابياي، ود اتيب، وخوجلي دنوير جاء التوزيع بعدعمليات الحصرالتي قام بها المتطوعون وتحديد الاحتياجات العاجلة، هذا وقد اشاد المواطنون بالمنطقة بجهود الهلال الأحمر ووقوفه إلى جانبهم في هذه الظروف الحرجة.

جدير بالذكر أن الجمعية تواصل في تدخلاتها العاجلة لمساعدة المتأثرين حيث يقوم المتطوعون بإخلاء المتأثرين، عمليات المسوحات الميدانية لتقدير الاحتياجات العاجلة ،اصحاح البيئة وتصريف المياه، القيام بالتثقيف الصحي والتوعية الى جانب تقديم الدعم النفسي.
اكدت المسوحات الاولية أن الاحتياجات العاجلة تتمثل في مواد إيواء، ناموسيات، اواني منزلية ، طلمبات رش وطلمبات سحب واصحاح بيئة.

تنويه : المقالات المنشورة باسم أصحابها تعبر عن وجهة نظرهم ولا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر المنظمة

عن التحرير

شاهد أيضاً

الأمين العام للهلال السوداني يثمن جهود الجمعيات الوطنية في دعم الأسر المتضررة في الفيضانات

لاتزال العمليات الإنسانية لفرق جمعية الهلال الأحمر السوداني متواصلة على قدم وساق لإجلاء الاسر المتضررة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.